تأثير التغذية الراجعة باستخدام النماذج المرئية وقياس القوة في تطوير بعض المتغيرات البايوميكانيكية ودقة الإرسال الساحق للاعبين المتقدمين في الكرة الطائرة

 

الباحث : صداح ابراهيم سيدولي

 

ملخص الاطروحة:

تشتمل الرسالة على خمسة أبواب هي ..

الباب الأول :- التعريف بالبحث .

إن لعبة الكرة الطائرة واحدة من الألعاب الجماهيرية التي لها شعبية كبيرة في اغلب دول العالم ، اذ يمارسها الكبار والصغار ، الذكور والإناث ، الأصحاء والمعوقين ، واللعبة من الألعاب الفرقية إذ تحوي جوانباً متعددةً وعدداً كبيراً من المتغيرات على جميع المستويات المهارية والبدنية والخططية والعقلية والنفسية ، وان للعبة مهاراتها الأساسية فهي العنصر الأساس للأداء سواء أهذه المهارات كانت هجومية أو دفاعية . ولأهمية هذه اللعبة يبقى القائمون عليها مهتمين بتطويرها وجعلها أكثر تشويقا وتنافسية من خلال تطوير مهاراتها ومن ضمنها مهارة الإرسال الساحق كونه من أهم المهارات في تلك اللعبة .

إن أهمية البحث تكمن في استخدام التغذية الراجعة ومنصة قياس القوة في تطوير أداء الإرسال الساحق من خلال استخدام برامج التحليل الحركي وأجهزة التصوير الفديوي التي سيتمكن من خلالها الباحث تحديد أخطاء الأداء وأماكن الضعف الموجودة في أجزاء المهارة أو مراحلها الفنية والذي يعد هو احد أهداف الدراسة ومن ثم تصحيح هذه الأخطاء عن طريق إعطاء تغذية راجعة بايوميكانيكية بعد الأداء عن طريق مشاهدة اللاعب لأدائه فديويا ومقارنتها بنموذج معد سابقا وهو احد لاعبي المنتخب الوطني للكرة الطائرة .

 

  • :مشكلة البحث 

تكمن مشكلة البحث في ضعف مهارة الارسال الساحق في الكرة الطائرة ولأهمية هذه المهارة اراد الباحث تطويرها من خلال تطوير بعض المتغيرات البايوميكانيكية ودقة الارسال الساحق. ونظرا لأهمية التقنيات وبرامج التحليل الحركي التي توفر معلومات كثيرة عن مناطق الضعف في مراحل أداء الإرسال الساحق ارتأى الباحث استخدام التغذية الراجعة ومنصة قياس القوة والبرامج التحليلية لتطوير هذه المتغيرات .

  

  • أهداف البحث 

يهدف البحث الى :

1- التعرف على تأثير التغذية الراجعة باستخدام النماذج المرئية وقياس القوة في تطوير بعض المتغيرات البايوميكانيكية لأداء اللاعبين المتقدمين في الكرة الطائرة قيد البحث.

2- التعرف على تأثير التغذية الراجعة باستخدام النماذج المرئية وقياس القوة في دقة الإرسال الساحق للاعبين المتقدمين في الكرة الطائرة.

3- التعرف على تأثير التغذية الراجعة باستخدام النماذج المرئية وقياس القوة بين المجموعة الضابطة والمجموعة التجريبية في الاختبارات البعدية للمتغيرات قيد البحث.

  • فروض البحث 

1- هناك تأثير ذو دلالة إحصائية للتغذية الراجعة باستخدام النماذج المرئية وقياس القوة في تطوير بعض المتغيرات البايوميكانيكية لأداء اللاعبين المتقدمين في الكرة الطائرة قيد البحث.

2- هناك تأثير ذو دلالة إحصائية للتغذية الراجعة باستخدام النماذج المرئية وقياس القوة في دقة الإرسال الساحق للاعبين المتقدمين في الكرة الطائرة.

3- هناك تأثير ذو دلالة إحصائية بين المجموعة الضابطة والمجموعة التجريبية في الاختبارات البعدية للمتغيرات قيد البحث.

  • :مجالات البحث 

1- المجال البشري : اللاعبين المتقدمين في الكرة الطائرة لمنتخب محافظة ديالى .

2- المجال ألزماني : 1/ 11/ 2012 ولغاية 5 / 5 / 2013

3- المجال المكاني : قاعة كلية التربية الرياضية جامعة بغداد و قاعة مديرية شباب ورياضة محافظة ديالى ( القاعة المغلقة) .

الباب الثاني :- الدراسات النظرية والسابقة .

يشتمل هذا الباب على الدراسات النظرية التي تطرق الباحث فيها الى مفهوم التغذية الراجعة والتحليل الحركي والمتغيرات قيد الدراسة وكذلك المهارات في الكرة الطائرة ومن ضمنها الإرسال الساحق كما وتطرق الباحث الى بعض الدراسات السابقة لموضوع دراسته.

الباب الثالث :- منهجية البحث وإجراءاته الميدانية .

استخدم الباحث المنهج التجريبي بتصميم المجموعتين ( التجريبية والضابطة ) ذات الاختبارين القبلي والبعدي ، على عينة مكونة من (8) لاعبين قسمت بطريق عشوائية الى (4) تجريبية و (4) ضابطة وبعد تحديد متغيرات البحث قام الباحث بتطبيق الاختبار القبلي ومن ثم تطبيق التجربة الرئيسية وبعدها قام الباحث بتطبيق الاختبار البعدي تحت نفس الظروف التي طبق فيها الاختبار القبلي وبعدها تم معالجة البيانات بالوسائل الإحصائية المناسبة .

الباب الرابع :-  عرض وتحليل النتائج ومناقشتها .

بعد معالجة البيانات إحصائيا تم عرضها وتحليلها ومناقشتها ، وقد دلت النتائج على وجود بعض الفروق المعنوية في بعض متغيرات الدراسة وذلك بسبب التغذية الراجعة البايوميكانيكية من خلال برامج التحليل الحركي والنموذج .

الباب الخامس :

تضمن هذا الباب الاستنتاجات والتوصيات ، وأهم الاستنتاجات هي :

1- كثرة مشاهدات اللاعب لأدائه كانت ذو فائدة كبيرة كونها توضح الاماكن التي اخطأ فيها وكذلك تعزز الاماكن الصحيحة من الاداء .

2- كان لبرنامج التحليل الحركي اثرا مهما في عرض الحركة بتفاصيلها الدقيقة وبالطريقة المناسبة مما ساعد على تطوير الاداء .

أما أهم التوصيات كانت :

  1. 1.يوصي الباحث باعتماد التغذية الراجعة البايوميكانيكية في التدريب الرياضي لغرض تطوير المتغيرات المختلفة ليس للإرسال الساحق فقط وإنما لجميع المهارات.

يوصي البحث بالاهتمام بالإرسال الساحق لما له أهمية كبيرة في اللعبة من خلال التوسع في دراسة متغيرات أخرى له .