دراسة تحليلية ميكانيكية ثلاثية الأبعاد لمهارة الضربة الأمامية المستقيمة في لعبة التنس الأرضي وعلاقتها بالدقة


تم تحديد مشكلة البحث في دراسة الضربة الأمامية من خلال تحليلها على المستوى ثلاثي الأبعاد كون هذا المستوى من التحليل اعم واشمل وأكثر مصداقية في الكشف عن المتغيرات التي لها علاقة بالضربة الأمامية في لعبة التنس الأرضي.

وقد افترض الباحث:

  1. .وجود ارتباط بين المتغيرات الميكانيكية للضربة الأمامية في لعبة التنس الأرضي مع الدقة.

وهدف البحث إلى ما يأتي:

  1. .التعرف على قيم المتغيرات الميكانيكية التي لها علاقة بالضربة الأمامية في لعبة التنس الأرضي.
  2. .التعرف على العلاقة بين المتغيرات الميكانيكية التي لها علاقة بالضربة الأمامية في لعبة التنس الأرضي والدقة.

    وقد استخدم الباحث المنهج الوصفي لملاءمته وطبيعة البحث, وتكونت عينة البحث من (5) لاعبين يمثلون منتخب محافظة نينوى في لعبة التنس الأرضي لفئة الشباب, تم اختيارهم بالطريقة العمدية واستخدم الباحث القياس والملاحظة العلمية والاختبار والتقويم وسائل لجمع البيانات ,إذ تم تحليل محتوى المصادر العلمية لتحديد المتغيرات وتم قياس الكتلة والطول واختبار اللاعبين بأداء خمسة محاولات للضربة الأمامية, وتم تقويم أفضل ضربة لأغراض التحليل الحركي.

نفذت الملاحظة العلمية باستخدام أربع آلات تصوير فيدوية وضعت الأولى إلى جانب اللاعب من الجهة اليمنى بمسافة (12) متراً وبارتفاع عدسة (1.3) متراً وبسرعة تصوير مقدارها (125) صورة / ثانية والثانية أمام  اللاعب على بعد(34) متراً وارتفاع العدسة (130) متراً وبسرعة تصوير مقدارها (125) صورة / ثانية والثالثة على الجهة اليسرى للاعب ووضعت على بعد (12) متراً وارتفاع عدسة (1.4) متر وبسرعة تصوير مقدارها (25) صورة / ثانية والة التصوير الرابعة خلف اللاعب وعلى بعد (12) متراً وبارتفاع (1.4) متر وبسرعة تصوير مقدارها (60) صورة / ثانية واستخدم مقياس رسم طوله متر واحد صور بالوضعين الأفقي والعمودي و مقياس رسم ثلاثي الأبعاد وتم تصويره بمركز أداء اللاعب من الجهات الأربعة لحساب معامل التغيير من الصورة إلى الحقيقة للحصول على المتغيرات الميكانيكية.

وتم استخدام البرامج (Adobe After Effects CS4) و (ACD see) و (AutoCAD 2012) و (Excel 2010) كبرامج لقياس واستخراج قيم متغيرات البحث.

وعولجت البيانات إحصائيا باستخدام برنامج SPSS للحصول على (المتوسط الحسابي والانحراف المعياري) والمعادلات التي ترتبط بالمتغيرات الميكانيكية.

 

واستنتج الباحث ما يأتي :

  1. .تؤثر متغيرات إزاحة وسرعة مركز ثقل كتلة الجسم باتجاه المحاور (x , y , z , R)  تأثيرا ايجابيا في دقة الأداء الفني. في المرحلة التحضيرية للضربة الأمامية.
  2. .يؤثر متغير السرعة لمركز ثقل كتلة الجسم باتجاه المحور (x) في المرحلة الرئيسة تأثيرا عكسياً مع الدقة للأداء الفني للضربة الأمامية.
  3. .لا تؤثر متغيرات إزاحة مركز ثقل كتلة الجسم وسرعته باتجاه جميع المحاور (x , y z , R) وزمن المرحلة الرئيسة في دقة الأداء الفني. وكذلك جميع متغيرات مركز ثقل كتلة الجسم و زمن المرحلة الختامية في دقة الأداء الفني للضربة الأمامية, وكذلك متغير زمن مسار مركز ثقل كتلة الجسم الذي هو أيضا لا يؤثر في دقة الأداء الفني, في المرحلة التحضيرية للضربة الأمامية.
  4. .تؤثر متغيرات إزاحة المضرب باتجاه المحور(y)، والمسار الحركي الحقيقي للمضرب (p), ومتغيرات سرعة المضرب باتجاه المحاور (X, y, z, R) في دقة الأداء الفني في المرحلة التحضيرية للضربة الأمامية.
  5. .لا تؤثر متغيرات السرعة والإزاحة والزمن للمضرب في دقة الأداء الفني للمرحلة الرئيسة والمرحلة الختامية لمتغيرات للضربة الأمامية نفسها.
  6. .لا تؤثر متغيرات سرعة المضرب والكرة قبل وبعد الضرب في دقة الأداء الفني للضربة الأمامية. ولا تؤثر المتغيرات زخم الكرة والمضرب قبل وبعد الضرب وفقدان الزخم للمضرب، وفقدان الزخم الكلي في دقة الأداء الفني للضربة الأمامية.
  7. .يؤثر متغير اكتساب الزخم للكرة بشكل عكسي على دقة الأداء الفني للضربة الأمامية.
  8. .لا يؤثر المتغيرين (الزاوية للذراع الضاربة من المسطح الجانبي، السرعة الزاوية للمسطح الجانبي)، في دقة الأداء الفني للضربة الأمامية,
  9. .ويؤثر متغيري نصف القطر والسرعة المحيطية للمسطح الجانبي مع دقة الأداء الفني للضربة الأمامية.

10. لا تؤثر المتغيرات (الزاوية للذراع الضاربة من المسطح الأمامي، نق من المسطح الأمامي، السرعة الزاوية للمسطح الأمامي)، على دقة الأداء الفني, ولا تؤثر متغيرات (الزاوية للذراع الضاربة ونصف القطر والسرعة الزاوية والسرعة المحيطية للمسطح العرضي و البعد الحقيقي(3D)) على دقة الأداء الفني للضربة الأمامي

 

ومن خلال الاستنتاجات أوصى الباحث بما يأتي:

  1. .على المدرب والمدرس تدريب لاعبيهم على إتقان جميع مراحل الأداء للضربة الأمامية وبالأخص المرحلة التحضيرية لما لها أهمية في عملية إتقان دقة الأداء الفني في الضربة الأمامية.
  2. .التأكيد على سرعة دورانات الذراع والمضرب خلال التدريب على عملية الأداء الفني للضربة الأمامية.
  3. .إجراء دراسات أخرى على الأنواع الأخرى من الضربات الأمامية وبصورة ثلاثية الإبعاد.
  4. .إجراء دراسات مشابهة على الفئات العمرية الأخرى ولكلا الجنسين.
  5. .دراسة المتغيرات الأخرى التي لم يتناولها الباحث.
  6. .إمكانية وضع مجسات في حذاء اللاعب لمعرفة ردود الأفعال من الأرض والى قدم اللاعب، لحساب دالة القوة/الزمن في مراحل الأداء.