محاضره من كتاب التعلم المتناغم مع الدماغ (تطبيقات لابحاث الدماغ في التعلم) / الدكتور وسام صلاح عبد الحسين /2015

كيف يمكنك التأكد من هيمنه احد نصفي الدماغ لدى الانسان ؟؟؟؟

هنا نؤكد بان للتعليم دوراً رئيساً في انتقاء افضل العناصر المتقدمة للدراسة والعمل بالمجالات المختلفة (الصناعة – الرياضة – المهن المختلفة ) ، خاصة عندما يكون تنظيم وتسلسل المناهج الدراسية ومحتوياتها متسقاً مع اساليب تجهيز ومعالجة المعلومات وبما يحقق تكامل الوظائف العقلية للنصفين الكرويين لدى المتعلمين لكي ينتج جيلاً يملك عقليه علمية واعية ومدركه وتستطيع ان تواجه الثورة المعرفية التي ظهرت في عصرنا الراهن ، وبما إن تعلم الأطفال بطريقة موحدة ومادة واحدة هو نقيض للدماغ ، فكل دماغ يحتاج إلى تعلم خاص وبطريقة خاصة ومن هنا وجب على التربويين اعاه النظر في تخطيط المناهج واساليب التدريس وذلك من اجل تصميم انشطة تعليميه وخبرات لصالح المتعلمين من ذوي النصف الكروي الايمن للدماغ ، اذ ان معظم الأنشطة والمناهج تصمم عادة للذين تسودهم وظائف نصف الدماغ الايسر ، ولهذا يجب الاهتمام بتدعيم الأنشطة والبرامج التعليمية التي تنمي وظائف النصف الكروي الايمن لدى طلبه المراحل المختلفة بالتعليم ، لإمكان تكامل وظائف النصفين الكرويين للدماغ .

وللتأكد من هيمنه احد نصفي الدماغ لدينا نذكر المثال الاتي:

أحمر لونه (احمر)

أصفر لونه (اسود)

أخضر لونه (اصفر)

أزرق لونه (ابيض)

برتقالي لونه ( بني)

سماوي لونه (ازرق)

لديك عزيزي القارئ هذه الكلمات المختلفة والملونة بالألوان المذكورة امام كل كلمه فنرجو ان تقرأ الالوان وليس الكلمات ؟؟ وبسرعه .... واجهتك مشكله اليس كذلك ....كرر العملية مرة اخرى وبسرعه ايضاً ستواجه ايضا مشكله وهي عدم القدرة على التفريق بين قراءة الألوان وقراءة الكلمة ، ان سبب ذلك هو لديك في دماغك نصفان.. أيمن وأيسر وكل منهما مسؤول عن أشياء محددة فحينما يريد الفص الايمن قراءة اللون يريد الايسر قراءة الكلمات ولذلك تحدث المشكلة .